الخبراء يؤكدون أن معظم مخابر كندا غير قادرة على كشف المتغير دلتا الهندي من فيروس كورونا

اخبار كندا – وفقاً للعديد من الخبراء. قد لا تكون جهود كندا الحالية لتحديد متغيرات كوفيد-19، خاصةً تلك الخاصة بـالمتغير Delta B.1.617، كافية لتتبع انتشاره في جميع أنحاء البلاد.
ووفقاً للدكتور لورانس باليتيير، الباحث من معهد Lunenfeld-Tanenbaum للأبحاث في مستشفى Mount Sinai، فإن وحدات الصحة العامة في جميع أنحاء المقاطعات تقريباً غير مجهزة بمعدات اختبار يمكنها تحديد متغيرات فيروس كوفيد-19، وخاصةً المتغير دلتا الذي اكتشف لأول مرة في الهند.
إذ قال الدكتور باليتيير والدكتور جيف ورانا أن عدد الطفرات في متغير دلتا جعل من الصعب جداً للاختبارات التعرف عليه بشكل صحيح.
ووفقاً لهم، تستخدم غالبية مختبرات الصحة العامة اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل “الأكثر تقليدية”، والمحدودة نظراً لقدرتها على فحص طفرة أو طفرتين محددتين فقط.، ولا يمكنها تمييز تلك التي تحتوي على ثلاث طفرات أو أكثر مثل متغير دلتا.
وقال الدكتور جيرالد أ. إيفانز، رئيس قسم الأمراض المعدية في جامعة كوينز: من الصعب تحديد المتغير دلتا قليلاً، ولا يمكننا الاعتماد على النوع السريع جداً من اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR) الذي قمنا من خلاله بتحديد المتغيرات Alpha و Beta و Gamma لأن لديهم طفرة N501Y، بينما المتغير دلتا لا يملك هذه الطفرة”.
كما اتفق إيفانز على فكرة وجود عقبات في تحديد مدى انتشار الفيروس حقاً في جميع أنحاء البلاد.
اقرأ أيضاً: خبراء: التبرع باللقاحات قبل تلقيح جميع الكنديين قد يكون محفوفاً بالمخاطر
خبراء الصحة يدرسون العلاقة بين الإصابة القلبية ولقاح كورونا عند المراهقين

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner