الحكومة الكندية تؤجل تنفيذ اللوائح الجديدة المخصصة لخفض أسعار الأدوية في كندا

اخبار كندا – أعلن وزير الصحة الكندي، جان إيف دوكلوس، تأجيل تنفيذ اللوائح الجديدة المصممة لخفض تكلفة الأدوية الحاصلة على براءة اختراع في كندا، وذلك لمدة ستة أشهر.
وكانت وزارة الصحة الكندية قد أعلنت لأول مرة في عام 2019 أن مجلس مراجعة أسعار الأدوية الحاصلة على براءة اختراع “PMPRB” سيغير الطريقة التي يضع بها أسعار الأدوية في كندا في محاولة لخفض تكاليف الأدوية باهظة الثمن.
وسيكون هذا هو التأخير الرابع في تنفيذ تلك اللوائح. وكان من المفترض أن تدخل حيز التنفيذ في بداية يناير، لكن الآن تأجلت إلى 1 يوليو 2022.
من جانبه، قال دوكلوس إن أحدث تأخير سيسمح للصناعة والحكومة بتركيز الجهود على مكافحة الوباء.
وأضاف في بيان يوم الخميس: “لتطبيق هذه اللوائح في سياق وباء عالمي، يتطلب الأمر الاستعداد والتشاور”.
كما تتوقع وزارة الصحة الكندية أن اللوائح ستوفر للكنديين مليارات الدولارات من الأدوية الحاصلة على براءات اختراع.
لكن الحزب الديمقراطي الجديد لم يكن سعيدا برؤية المزيد من التأخير في جهود الحكومة لخفض أسعار الأدوية.
حيث تكافح العائلات الكندية لتغطية نفقاتها، كما ترتفع أسعار كل شيء. وقال دون ديفيز، الناقد الصحي للحزب الديمقراطي في بيان، إن المقاطعات تشهد أرقاما قياسية لحالات كورونا وتعلن الحكومة أنها لن تفعل أي شيء لجعل الأدوية في متناول الجميع.
وذكر ديفيز: “إعلان التأجيل كان ساخرا للغاية، حيث ينشغل المواطنون بالاستعداد لعيد الميلاد ومحاولة التعامل مع الموجة الأخيرة من الوباء.. يجب أن تخجل الحكومة الليبرالية من هذا”.
ويقول دوكلوس في بيانه إن الحكومة لا تزال ملتزمة بتحسين الوصول إلى الأدوية والقدرة على تحمل تكاليفها في كندا، وتعمل أيضا على وضع استراتيجية وطنية لأدوية الأمراض النادرة.
اقرأ أيضا: 

“الهدف التاريخي تحقق”.. كندا ترحب رسميا بأكبر عدد من المهاجرين الجدد منذ قرن
ترودو: إغلاق الحدود الكندية أمام المسافرين “لن يكون فعالا” الآن

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع