الإفراج عن قاض سابق أُدين بجريمة قتل زوجته في كيبيك

سيستعيد القاضي السابق Jacques Delisle الذي أدين بجريمة قتل زوجته في عام 2012، حريته بشكل مؤقت ريثما يحين موعد إعادة محاكمته.

وقد وافق قاضي المحكمة العليا François Huot على طلب القاضي السابق الذي يبلغ من العمر 85 عاماً بعد جلسةٍ استغرقت 15 دقيقة فقط.

وبالتالي، سيتمكن Delisle من مغادرة سجن La Macaza في Laurentians ، حيث كان يقضي عقوبة بالسجن مدى الحياة، وسيلتقي بعائلته في مدينة كيبيك.

ووافق على احترام كافة الشروط التي اقترحتها العائلة الملكية، بما في ذلك منعه من التقدم بطلب للحصول على جواز سفر، ومغادرة كندا، وحيازة الأسلحة.

كما وافق على دفع كفالة قدرها 100 ألف دولار في حالة حدوث خرق. وستحرص ابنته Elene على التزامه بهذه الأوامر.

وقد مَثُل Delisle أمام المحكمة يوم الجمعة عن طريق مكالمة فيديو. وأكّد أنه سوف يحترم شروطه. كما طلب إرسال نسخة مصدقة من قرار المحكمة إلى السجن. وقال: “عند استلام هذه الوثيقة سيتم اطلاق سراحي”.

تطوّر غير متوقع

يأتي هذا التطور غير المتوقع بعد أن أمر وزير العدل الفيدرالي David Lametti يوم الأربعاء بمحاكمة جديدة لقاضي محكمة استئناف كيبيك السابق.

وفي عام 2015، طلب Delisle من وزير العدل مراجعة قضيته بحجة كونه “ضحية خطأ قضائي”، وهو إجراءٌ نادرٌ ينص عليه القانون الجنائي.

وأشار Lametti في بيانٍ صدر يوم الأربعاء إلى اكتشاف معلومات جديدة لم تكن معروضة على المحاكم وقت المحاكمة والاستئناف.

وجادل محامو Jacques Delisle يوم الجمعة في محكمة مدينة كيبيك بأنه يجب إطلاق سراح موكلهم بكفالة ريثما تتم إعادة محاكمته.

وقالوا:”تشير الأدلة الجديدة التي نظر فيها الوزير إلى احتمال براءة السيد Delisle، وأن موت السيدة Rainville كان انتحاراً”.

وأضافوا أن استمرار احتجاز السيد Delisle ليس ضرورياً للصالح العام، وأكدوا أن موكلهم سيمتثل لكافة شروط أمر الإفراج.

كما أكّدت المتحدثة باسم العائلة الملكية Audrey Roy-Cloutier أن الإفراج المشروط لا يعني براءة المتهم.

و تم تأجيل القضية إلى 7 سبتمبر/إيلول.

جريمة قتل من الدرجة الأولى

أُدين Delisle ،في يونيو 2012، بتهمة قتل زوجته Nicole Rainville التي تبلغ من العمر 71 عاماً عام 2009.

وفي عام 2013، رفضت محكمة الاستئناف في كيبيك استئنافه، كما رفضت المحكمة العليا لكندا بعد ذلك الاستماع إلى القضية.

وبحسب رواية القاضي السابق، فقد انتحرت زوجته المصابة بالاكتئاب والشلل في جانبها الأيمن في عام 2009 بواسطة مسدس عُثر عليه بجوار جسدها الهامد.

وجادل المدعي العام بأن Delisle قتل زوجته ليعيش مع عشيقته وليتجنب تكاليف الطلاق الباهظة.

و تم تقديم العديد من الأدلة من قبل كلا الجانبين لإثبات ما إذا كان من الممكن أن تكون Rainville قد أطلقت النار على نفسها.

لكن لم يشهد Delisle في محاكمته. ومع ذلك، فقد اعترف في مقابلة في عام 2015 أنه ساعد Rainville على الانتحار بترك مسدس محشو تحت تصرفها.

The post الإفراج عن قاض سابق أُدين بجريمة قتل زوجته في كيبيك appeared first on Montreal daily.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner