الأمين العام لحلف شمال الأطلسي يحث كندا على بذل المزيد من الجهد لدعم أوكرانيا عسكريا

اخبار كندا – قال الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ إنه يقدر التزامات كندا حتى الآن، لكنه يتوقع من جميع الحلفاء بذل المزيد ومتابعة التعهدات بإنفاق ما لا يقل عن 2 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي على الدفاع.
ولم يصل ستولتنبرغ إلى حد الطلب الصريح من كندا بلوغ ذلك في ميزانيتها الفيدرالية المقبلة، مشيرا بدلا من ذلك إلى اتفاقيات حلف شمال الأطلسي السابقة التي يعود تاريخها إلى عام 2014 والتي تلزم الحلفاء بزيادة الإنفاق والتركيز على هدف الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 2 في المئة.
ومراراً وتكراراً، سُئل رئيس الناتو عن مستوى الإنفاق الذي يأمل أن يراه من كندا، بالنظر إلى أن وزيرة الدفاع أنيتا أناند قالت هذا الأسبوع إنها تطرح عدة خيارات للإنفاق على مجلس الوزراء.
كما صرحت أناند لقناة CBC’s Power & Politics هذا الأسبوع أن كندا استنفذت مخزون المعدات في القوات المسلحة الكندية التي يمكن توريدها إلى أوكرانيا، لكن ستولتنبرغ يعتقد بأنه سيتابع الأمر.
جدير بالذكر أن التساؤلات حول الإنفاق الكندي تأتي في الوقت الذي من المقرر أن يجتمع قادة الناتو الأسبوع المقبل لمناقشة الحرب في أوكرانيا، بالإضافة إلى مستقبل استراتيجية الناتو في أوروبا، لكن ستولتنبرغ أشار إلى الجهود التي بذلتها كندا لمساعدة الحلف، بما في ذلك التزام 3400 جندي بالإضافة إلى قيادتها لمجموعة قتالية في لاتفيا.
لكنه، يرى أن هناك حاجة إلى بذل المزيد.
ورداً على سؤاله حول إمكانية مشاركة الناتو في تأمين ممرات للمساعدات الإنسانية أو الإجلاء، قال ستولتنبرغ إن بوتين هو المسؤول عن وحشية الحرب، لكن الناتو لن يكون موجوداً على الأرض ولن يرسل طائرات في المجال الجوي الأوكراني، لأن ذلك سيؤدي على الأرجح إلى حرب شاملة بين الناتو وروسيا.

اقرأ أيضاً: أسبوع عنيف في مونتريال: أربع عمليات طعن وحادثتي إطلاق نار

 

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشتراكات التلفزيون العربي

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع