أمضيا 3 عقود لاجئين سياسيين داخلها.. مسؤولان إثيوبيان يغادران السفارة الإيطالية بأديس أبابا

رحبت إيطاليا بقرار إثيوبيا السماح بخروج مسؤولين اثنين سابقين في نظام الرئيس السابق منغيستو هايلي ماريام من سفارتها في أديس أبابا أحراراً بعد أن أمضيا نحو ثلاثة عقود لاجئين سياسيين داخلها.

إذ قال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، في بيان، إن القرار “يضع حداً لعلاقة طويلة”، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية الثلاثاء 29 ديسمبر/كانون الأول 2020.

اللاجئان الإثيوبيان هما رئيس الأركان السابق أديس تيدلا ووزير الخارجية السابق برهانو بايهي، وقد منحتهما إيطاليا حق اللجوء إلى سفارتها عام 1991 لأسباب انسانية.

فقد لجأ الرجلان مع عدة مسؤولين من نظام منغيستو القمعي إلى السفارة بعد سقوط أديس أبابا بيد قوات الجبهة الديمقراطية الثورية الشعبية الإثيوبية.

اشتراكات التلفزيون العربي

أقدم رئيس الوزراء السابق هايلي يمانو على الانتحار داخل السفارة في يونيو/حزيران عام 1991، كما توفي مسؤول آخر داخلها عام 2004.

تولى منغيستو السلطة بين عامي 1974 و1991 حتى هزيمة جيشه أمام الجبهة الديمقراطية الثورية، ما أجبره على الفرار الى زيمبابوي حيث لا يزال يعيش هناك حتى اليوم، وقد بلغ من العمر 84 عاماً.

بينما حكم على منغيستو هايلي ماريام غيابياً بالسجن مدى الحياة بتهمة ارتكاب إبادة جماعية، ثم بالإعدام في  26 مايو/أيار 2008 بعد استئناف الحكم، فيما يقدر أن نظامه قتل ما بين 1,2 مليون إلى مليوني إثيوبي.

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

About Mohager 1904 Articles
مهاجر هو الموقع العربي الوحيد المتخصص في الهجرة الى كل دول العالم التي تستقبل المهاجرين واللاجئين ، الهجرة ببساطة شعار الموقع.
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع