ألمانيا: الإصابة خلال الانتقال من السرير إلى الكمبيوتر في المنزل “حادث عمل”

أخبار العرب في أوروبا- ألمانيا

أصدرت محكمة ألمانية حكما قبل عدة أيام فريد من نوعه، حيث اعتبرت الوقت الذي يتحرك فيه الموظف من سريره وصولا إلى كمبيوتره أثناء العمل من المنزل يعد بمثابة “فترة الانتقال إلى العمل”، ما يجعله جزءا من التغطية التأمينية.

جاء ذلك بعدما انزلق رجل وكسر ظهره أثناء نزوله من درج حلزوني من غرفة نومه إلى مكتبه في المنزل. بينما رفض تأمين الشركة التي يعمل بها تغطية نفقات الحادث.

لكن محكمة الاستئناف الفيدرالية لقضايا الضمان الاجتماعي قضت، الأربعاء الماضي، بأن “الرحلة الصباحية الأولى من السرير إلى مكتب المنزل هي بمثابة طريق عمل مؤمن عليه”، وبالتالي ألزمت الشركة بتغطية التأمين على الموظف.

وقالت المحكمة إنه إذا وقع الحادث في منزل الشخص المؤمن عليه “أو في مكان آخر”، يتم توفير التغطية التأمينية “بنفس القدر” كما يقع في مقر الشركة.

اشتراكات التلفزيون العربي

اقرأ أيضا: ألمانيا.. أسعار الجملة تسجل أسرع ارتفاع منذ نحو 60 عاما

وأشارت إلى أن الرجل “بدأ العمل (في مكتبه المنزلي) على الفور دون تناول الإفطار مسبقا”. وقد نزل الدرج “لبدء العمل” وبالتالي ما حدث “خدمة في مصلحة صاحب العمل”.

وكانت الشركات في العديد من الدول وجهت موظفيها لتطبيق نظام العمل عن بعد للحفاظ على الصحة العامة وتحقيق أعلى مستويات السلامة في ظل انتشار وباء كورونا. ولا تزال بعض الشركات تطبق هذا النظام مع ارتفاع معدلات الإصابة بالعدوى لاسيما في أوروبا.

The post ألمانيا: الإصابة خلال الانتقال من السرير إلى الكمبيوتر في المنزل “حادث عمل” appeared first on العرب في أوروبا.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع