أكثر المدن أمانًا في كندا وأفضلها للمعيشة 2022

لا شك في أن كندا بلد آمن يضمن لمواطنيه سلامتهم ويؤمن لهم حياة آمنة، لكن مع ذلك تبقى بعض المدن أكثر أمانًا من غيرها، وهو الأمر الذي يبحث عنه كل من يرغب بالانتقال إلى كندا والاستقرار فيها.
ولتكون على بينة بكل التفاصيل إليك أكثر المدن الكندية أمانًا وأفضلها معيشة، لتكون وجهتك وخياراتك مدروسة بشكل جيد.
عوامل تصنيف أكثر المدن أمانًا في كندا
اعتمدنا في هذا التصنيف على معايير ثلاثة هي:

مؤشر خطورة الجريمة.
معدل الجريمة.
نوعية الحياة.

يعتبر مؤشر خطورة الجريمة CSI بمثابة مقياس لمستوى خطور الجرائم التي أبلغت الشرطة عن وقوعها، ويشمل المؤشر جميع انتهاكات القانون الجنائي بما فيها جرائم المرور وتعاطي المخدرات إضافة لجرائم القانون الفيدرالي.
بلغ مؤشر خطورة الجريمة في كندا لعام 2020 حوالي 73.44 لذلك يمكن اعتبار المدينة آمنة في حال كان المؤشر فيها أقل من 60.
بالاعتماد على تلك المعايير تم التوصل إلى التصنيف التالي لأكثر المدن أمانًا، بالإضافة إلى مراعاة مستوى الحياة فيها من حيث: مستوى الصحة العامة، ونسبة التلوث، وتواجد الغطاء النباتي، ومستويات الترفيه، والمناخ السائد إضافة إلى مستوى التعليم والتوظيف.
اقرأ أيضا: سيارات الديزل أم البنزين؟ أيهما أفضل.. وإيجابيات وسلبيات كل منهما
مدينة لاسال في مقاطعة أونتاريو
تأتي مدينة لاسال الواقعة في مقاطعة أونتاريو على رأس قائمة الدول الأكثر أمانًا في كندا، ويعود ذلك لانخفاض مؤشر خطورة الجريمة فيها بشكل كبير ليسجل حوالي 19.15 أي أقل بنسبة 74% من المؤشر الوطني.
تتميز ظروف الحياة في لاسال بارتفاع الدخل نسبياً، وانخفاض معدل البطالة ليصل إلى حوالي 3%.
تنتشر فيها الحدائق على مساحة تقدر بحوالي 100 فدان، كما تتيح لمحبي المشي والجري وركوب الدراجات ممارسة ذلك بكل أمان من خلال أماكن مخصصة لذلك.
برلنغتون في مقاطعة أونتاريو
من المعروف عن مدينة برلنغتون أنها واحدة من أنظف المدن في كندا، خاصة بما يتعلق بجوها.
كما تأتي في المرتبة الثانية ضمن قائمة أكثر المدن أمانًا في كندا حيث يصل مؤشر خطورة الجريمة فيها إلى 22.77 ويقل معدل الجرائم إلى أقل من المتوسط.
أيضا تؤمن المدينة الكثير من فرص العمل لسكانها، إضافة إلى التمتع بمختلف الأنشطة الترفيهية مثل المشي لمسافات طويلة.
ليفيس في مقاطعة كيبيك
تأتي مدينة ليفيس في المرتبة الثالثة ضمن هذا التصنيف، وتعتبر مدينة آمنة مقارنة بغيرها مع مؤشر خطورة جريمة حوالي 26.77 ففي عام 2020 وفقاً للمؤشر سجلت 463 جريمة عنف لكل 100000 شخص.
بالنسبة لمستوى المعيشة في ليفيس، تقدم المدينة العديد من مقومات الحياة بتكلفة معيشة تقل عن المعدل الوطني بحوالي 25 %. أما من حيث المرافق العامة ففيها أشهر ثلاث حدائق في كندا وعدد من مواقع التخييم وأماكن التنزه.
بلينفيل في مقاطعة كيبيك
صنفتها مجلة L’actualité كأفضل مدينة للمعيشة في كندا لعام 2019، حيث تنخفض فيها معدلات الجريمة إلى ما يعادل 41% عما هو موجود في مقاطعة كيبيك، كما يقدر مؤشر خطورة الجريمة بنسبة تقل بحوالي 61% عن المؤشر الوطني.
يحصل السكان في بلينفيل على مستوى تعليم جيد، وخدمات متقدمة إضافة لوجود نظام نقل منظم. كما يمكن لسكان المدينة أيضا الاستمتاع بالكثير من الأنشطة الخارجية على مدار السنة إذ تشغل الطبيعة مساحة تقدر بحوالي 40 % من مساحة المدينة.
اقرأ أيضا: خطاب دعوة للحصول على تأشيرة زيارة إلى كندا
أوك باي في مقاطعة كولومبيا البريطانية
تأتي في المرتبة الخامسة بين مدن كندا الأكثر أمانًا، إذ يبلغ مؤشر خطورة الجريمة CSI حوالي 29.81 بينما ينخفض معدل الجريمة أقل بمرتين من معدله في كندا ككل. يمكن اعتبار المدينة من أكثر مدن مقاطعة كولومبيا البريطانية أمانًا بالنسبة للمقيمين فيها.
أما من حيث نوعية الحياة في المدينة، تشتهر أوك باي بالعديد من المرافق والخدمات مثل مركز Oak Bay Recreation Center الذي يسمح للسكان ممارسة الرياضة والاستمتاع بالأنشطة الترفيهية مع العائلة أو الأصدقاء مثل السباحة والمسابح ومراكز اللياقة البدنية والملاعب الرياضية الداخلية.
ويلينغتون في مقاطعة أونتاريو
تقع مدينة ويلينغتون في جنوب غرب أونتاريو وتعتبر واحدة من أكثر المدن أمانًا في كندا.
إذ يعرف انخفاض مؤشر خطورة الجريمة فيها ليبلغ 38.05. كما تتميز الحياة فيها بوجود كل المقومات التي تجعل من مجتمعها آمناً وصحيًا وحيويًا.
إذ تعتبر مدينة ويلينجتون من أفضل المدن الكندية من حيث انخفاض البطالة، والنمو السكاني الصحي، وانخفاض معدلات الجريمة.
أورورا في مقاطعة أونتاريو
تقع أورورا في منطقة وسط يورك وهي من بين أكثر المدن أمانًا في كندا. ولم تأتي مدينة أورورا في هذا الترتيب لولا انخفاض مؤشر خطورة الجريمة فيها إلى (39.01).
وبلغة الأرقام يمكن القول أنه تسجل المدينة بمعدل 514 جريمة عنف لكل 100 ألف شخص.
قد يغيب عنك أن المدينة أيضا هي مقر للعديد من الشركات الكبيرة مثل أمازون و Bulk Barn Food Limited التي تساهم في زيادة فرص العمل ورقع معدل دخل المواطن، التي يضاف إليها انخفاض تكاليف المعيشة في هذه المدينة.
اقرأ أيضا: أفضل 30 فكرة مشاريع تجارية صغيرة ناجحة في كندا لعام 2022
مدينة كيبيك في مقاطعة كيبيك
هي عاصمة مقاطعة كيبيك في كندا وتحمل اسمها، تعتبر من أكثر مدن أمريكا الشمالية أمانًا، خاصة مع انخفاض مؤشر خطورة الجريمة CSI فيها ليسجل 42.1. علاوة على ذلك يعتبر سكان مدينة كيبيك أن المدينة آمنة خلال النهار بنسبة 94% وخلال الليل 85% ضمن أحيائها.
علاوة على ذلك استطاعت كيبيك أن تشد انتباه أغلب الوافدين إلى كندا من خلال تأمينها نوعية حياة تتفوق على فيها على الكثير من المدن الأخرى. ففيها تكاليف السكن منخفضة نسبياً.
بالإضافة إلى العديد من النشاطات والرياضات الخارجية والتنزه والمهرجانات العالمية.
ساجويني في مقاطعة كيبيك
تأتي مدينة ساجويني في المرتبة التاسعة بين أكثر المدن أمانًا في كندا حيث يبلغ مؤشر خطورة الجريمة فيها حوالي 43.9. كما تسجل أدنى معدل للجريمة بين مناطق التعداد الحضرية (CMA).
يعرف نمط الحياة في المدينة أيضا بالهدوء وعدم وجود أي شكل من أشكال الازدحام، وبالنسبة لتكاليف الحياة فهي منخفضة في مدينة ساجويني. تتضمن المدينة أيضا العديد من الأماكن الثقافية والفنية والحضارية مثل المسارح السبعة وأوركسترا سيمفونية وعدد من المكتبات العامة والمتاحف.
باري في مقاطعة أونتاريو
بالرغم من أنها في آخر القائمة لا يخفي ذلك أنها واحدة من أكثر مدن كندا أمانًا، إذ يبلغ متوسط ​​معدل الجريمة في باري 34% وهو أقل من المعدل الوطني.
أما من حيث نوعية الحياة التي تقدمها المدينة، فتتمثل بخدمات الرعاية الصحية ووسائل النقل المتقدمة إضافة للعديد من المرافق المتخصصة بالتسلية مثل منتجعات التزلج والشواطئ الساحرة وركوب القارب لاستكشاف بحيرة Simcoe.
المصدر: هنا
اقرأ أيضا: أفضل 10 أماكن للعيش في كندا للوافدين

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشتراكات التلفزيون العربي

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع