أفضل 10 مدن ملائمة للعيش في العالم لعام 2022

أصدرت وحدة المعلومات الاقتصادية (EIU) قائمتها السنوية للمدن الأكثر ملاءمة للعيش في العالم، وأشارت إلى أن مؤشر الرفاهية العالمي لعام 2022 يُظهر بعض الاختلافات الملحوظة عن العام السابق.

وصنّفت EIU ، وهي منظمة شقيقة ل(The Economist) 173 مدينة حول العالم بناءاً على مجموعة متنوعة من العوامل ، بما في ذلك الرعاية الصحية ومعدلات الجريمة والاستقرار السياسي والبنية التحتية وسهولة الوصول إلى المساحات الخضراء.

المراتب الأولى في القائمة

سيطرت أوروبا بشكل عام على القائمة ، مع وجود 6 مدن في المراكز الـ 11 الأولى (كان هناك تعادل للمركز العاشر). واحتلت كوبنهاغن ، التي صنفتها CNN Travel على أنها أفضل عاصمة أوروبا في ديسمبر/كانون الأول 2021 ، المركز الثاني على مؤشر الرفاهية العالمي.

وكانت سويسرا الدولة الوحيدة في أوروبا التي حصلت على مشاركين في المراكز العشرة الأولى ، مع احتلال جنيف المركز السادس وزيورخ في المركز الثالث.

اشتراكات التلفزيون العربي

ومع ذلك ، كانت كندا الدولة الفائزة بشكل عام، حيث تم تمثيل3 من مدنها في التصنيف وهي كالغاري وفانكوفر وتورنتو.

وأوضح القائمون على التصنيف أن المدن التي كانت في صدارة الترتيب قبل الوباء انتعشت على خلفية استقرارها وبنيتها التحتية وخدماتها الجيدة ، فضلاً عن الأنشطة الترفيهية الممتعة.

وفي غضون ذلك، انخفض ترتيب الفائز للعام الماضي ، أوكلاند النيوزيلندية، من بين العشرة الأوائل في عام 2022 ليهبط إلى المركز 34.

كما سجلت أستراليا أكبر انخفاض ملحوظ في الترتيب هذا العام. فعلى الرغم من تصدرها في الماضي ، تراجعت ملبورن إلى المركز العاشر في عام 2022.

يُذكر أن أستراليا هيمنت على مؤشر EIU في عام 2021 ، حيث انضمت كل من بريزبان وأديلايد وبيرث إلى ملبورن في المراكز العشرة الأولى، لكنها احتلت المراتب 27 و 30 و 32 على التوالي هذا العام.

وجاءت مدينة ويلينغتون ، عاصمة نيوزيلندا ، في المركز الرابع في عام 2021 لكنها خرجت أيضاً من المراكز العشرة الأولى هذا العام.

وعلى الرغم من أن أداء أوروبا كان جيداً في عام 2022 ، إلا أن لندن وباريس تغيبتا عن القائمة. حيث لعبت زيادة تكاليف المعيشة دوراً في كلتا المدينتين ، بالإضافة إلى قرار المملكة المتحدة بمغادرة الاتحاد الأوروبي.

وكان الصراع العالمي المستمر هو العامل الأول الذي حدد البلدان التي جاءت في أسفل القائمة. حيث تم تصنيف دمشق ولاغوس وطرابلس على أنها أقل 3 مدن ملائمة للعيش في العالم.

لكن وفي الوقت نفسه، لم يتم تقييم كييف هذا العام بسبب الحرب المستمرة في أوكرانيا.

الحياة مقابل تكلفة المعيشة

أصدرت شركة النقل العالمية ECA International قائمتها لأغلى مدن العالم من ناحية تكاليف المعيشة ، مع التركيز على المغتربين.

وتصدرت هونغ كونغ المركز الأول ، مع احتلال مدينة نيويورك وجنيف ولندن وطوكيو المراكز الخمسة الأولى.

مع العلم أن المدينة الوحيدة التي ظهرت في مؤشري ECA و EIU كانت جنيف.

والجدير بالذكر أنه تم تحديد ترتيب المدن الأغلى من خلال العوامل الاقتصادية فقط، مثل متوسط ​​الإيجار وسعر الوقود وما شابه ذلك ، على عكس قائمة EIU ، التي تبحث في مناطق الجذب الثقافية في المدينة مثل المتاحف والحفلات الموسيقية وكذلك البنية التحتية مثل النقل الجماعي.

فيما يلي قائمة بأكثر 10 مدن ملائمة للعيش وفقاً لتصنيف EIU:

1. فيينا ، النمسا

2. كوبنهاغن ، الدنمارك

3. زيورخ ، سويسرا

4. كالغاري ، كندا

5. فانكوفر ، كندا

6. جنيف ، سويسرا

7. فرانكفورت ، ألمانيا

8. تورنتو ، كندا

9. أمستردام ، هولندا

10 – أوساكا ، اليابان ، وملبورن ، أستراليا (التعادل).

المصدر CTV

The post أفضل 10 مدن ملائمة للعيش في العالم لعام 2022 appeared first on Montreal daily.

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع