“أشعر بالرعب”.. شمسة البلوشي ضحية حادثة الدفع أمام القطار في تورونتو تروي ما حدث معها

قالت شمسة البلوشي، التي تبلغ من العمر 39 عامًا، والتي دفعتها امرأة أخرى أمام قطار مترو أنفاق تورونتو، إنها شعرت وكأنها ستموت ولا تفهم السبب وراء دفعها.
وقالت البلوشي لـ CTV News Toronto يوم الثلاثاء إنها لا تزال تعاني من ألم شديد بعد دفعها على القضبان في محطة مترو أنفاق يونغ مساء الأحد، كما وصفت ما تشعر به بالرعب، وأن ما حدث لها هو جنون.
ويظهر مقطع فيديو للحادث، حصلت عليه صحيفة تورنتو ستار الثلاثاء، شمسة البلوشي وهي تقف على الرصيف قبل أن تقترب امرأة منها وتدفعها نحو مسار القطار.
البلشوي قالت إنها تمكنت لحسن الحظ من التدحرج أسفل الرصيف لتجنب الاصطدام بقطار قادم.
وقالت: “كنت أصرخ من الألم، وشعرت وكأنني سأموت”.
عندما وصلت طواقم الطوارئ، وجدت البلوشي واعية وتتنفس، ليتم نقلها إلى المستشفى في حالة خطيرة ولكنها مستقرة، وتبين لاحقًا إصابتها بكسر في أحد الضلوع.
تواجه إديث فراين، التي تبلغ من العمر 45 عامًا، من سكان تورنتو، تهمة واحدة تتعلق بمحاولة القتل، وقالت الشرطة إن المتهمة حضرت إلى المحكمة لفترة وجيزة يوم الثلاثاء في كوليدج بارك.
ليس من الواضح بعد سبب دفع المشتبه بها للسيدة شمسة، ولا تعتقد الشرطة أن المرأتين تعرفان بعضهما.
شاهد اللقطات التي رصدت الحادث

تابعونا على وسائل التواصل

اقرأ ايضاً

قد يهمك أيضاً

انشر الموضوع

InterServer Web Hosting and VPS

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع