مجموعات تطالب الحكومة الكندية بزيادة تعويضات الأطفال في كندا

طالب ائتلاف وطني لمكافحة الفقر الحكومة الكندية برئاسة جوستان ترودو بزيادة تعويضات الأطفال بهدف تخفيض الفقر بنسبة خمسين بالمئة عند الأطفال الكنديين بحلول العام 2020

وحثت المجموعة حكومة أوتاوا على إعادة النظر بشروط الاستفادة من التعويضات الكندية للأطفال ACE

بما يسمح للعائلات ذوات الدخل المحدود الاستفادة من دفعات أكثر أهمية وأن ترتبط التعويضات العائلية بغلاء المعيشة على أن يكون لها مفعول رجعي منذ دخولها حيز التطبيق في شهر يوليو تموز الماضي.

وزير التنمية الاجتماعية جان إيف دوكلو
وزير التنمية الاجتماعية جان إيف دوكلو © Radio-Canada/Carolle-Anne T. Levasseur

يشار إلى أن الائتلاف يهدف لتخفيض نسبة الفقر عند الأطفال الكنديين بنسبة خمسين بالمئة خلال مدة أقصاها ثلاث سنوات حسب وثيقة قدمها الائتلاف في إطار المشاورات حول اعتماد استراتيجية كندية لتخفيض الفقر.

كما طالبت منسقة الائتلاف الوطني آنيتا خانا الحكومة الكندية بزيادة تعويضات ضمان العمل وخاصة بالنسبة للعائلات الجديدة وتوسيع برامج الإعداد للعمل.

يذكر أن الحكومة الكندية تخصص ميزانية قدرها 23 مليار دولار سنويا لتعويضات الأطفال التي تعتبرها وسيلة هامة للوقوف في وجه الفقر عند الأطفال.

يشار إلى أن دراسة رفعت إلى وزير التنمية الاجتماعية جان إيف دوكلو أظهرت أن ما يقرب من 213000 طفل أقل يوجدون في حالة فقر مقارنة بعام 2013.

من إعداد سمير بدوي | barid@rcinet.ca – (راديو كندا/راديو كندا الدولي)

ما هو تعليقك أنت؟
انشر الموضوع