رفع الأذان من المنارة لأول مرة في السويد

مسجد اسلامي ثقافي يحصل على أذن رفع الأذان من المنارة لأول مرة في كرلسكرونا في السويد.

بعد خمس سنوات من السعي حصل مسجد لاندسكرونا اليوم على منارة قام المسجد ببنائها لمدة ثلاثة اسابيع في المسجد الثقافي والتي بلغت منارته الجديدة ارتفاع ١٧ متر ونصف في kunkgsmarken حيث سيتم رفع الاذان عن طريقها مرة في الاسبوع في مقاطعة بليكنكا لاول مرة ايام الجمع .

حيث قال رئيس المسجد الثقافي ان المجتمع السويدي غير متعود على خمس مرات أذان في اليوم من اجل ذالك جعلها مره في الأسبوع في فترة الضهيرة لصلاة الجمعه

حيث سيتم وضع مذياع على المنارة يتم فيها سماع الاذان فقط في المنطقة

الامر تم التخطيط له لمدة خمس سنوات حيث كان المكان في السابق صالة للثانويه العامة في كارسكرونا .

خيث جمع رئيس الجمعية الاسلامية بنفسة المال بعد ان قام بدق الابواب والطلب على الاعانات سحب قوله للتلفزيون السويدي حيث شارك ببناء المنار ٤٠ متطوع من البوسنة كما ان الشخص مولى ديابوا هو ساهب ببناء ١٧٠ متارة في البلقان لذالك لم يكلفه الكثير لعمل الامر سوى ثلاث اسابيع .

وسمحت السلطات برفع الأذان لصلاة الجمعة من خلال مكبرات الصوت بشرط أن توضع في الشرفة الخلفية في أعلى المئذنة التي يبلغ ارتفاعها 32 متراً وأن تثبت في ثلاثة اتجاهات مختلفة وألا تزيد شدة الصوت على 60 ديسيبل، وأن يتراوح زمن الأذان بين ثلاث إلى خمس دقائق في حوالي الساعة 1100 بتوقيت غرينتش صيفا و1000 بتوقيت غرينتش شتاء.

وأشاد المسلمون في ستوكهولم بالموافقة على رفع الأذان وذكروا أن الأمر ليس غريبا على طبيعة السويديين المتسامحة.

وقالت طالبة جامعية من باكستان تدعي آمنة “أعتقد أن الحكومة السويدية تهتم بشؤون الأقليات”. وذكرت طالبة تدعى ديانا فيض الله أنها لم تستطع أن توقف دموعها عندما سمعت صوت المؤذن. وقالت “لقد كان رائعا. دمعت عيناي بالفعل. لا أستطيع أن أصف هذه اللحظة لكني تأثرت جدا.”

والسويد معروفة بحسن معاملة الوافدين وتوفر لهم مساكن وتتيح لهم الفرصة ليتعلموا اللغة السويدية بالمجان، كما يسمح لبعض طالبي اللجوء بالإقامة مع ذويهم لحين البت في طلباتهم.

ما هو تعليقك أنت؟
انشر الموضوع