اليونان سترحل أول دفعة من اللاجئين السوريين “قسرًا”

أصدرت أعلى محكمة إدارية في اليونان قرارًا يقضي بترحيل أول دفعة من اللاجئين السوريين “قسرًا” إلى تركيا.

ووفق ما قال مصدر قضائي لوكالة “فرانس برس”، فإن ما يزيد عن 750 لاجئ سوري قد يتأثرون بالقرار الصادر عن المحكمة، أمس الجمعة 22 أيلول، ما يعرضهم للترحيل الإجباري.

ويعيش في اليونان أكثر من 60 ألف لاجئ ومهاجر، معظمهم من سوريا والعراق وأفغانستان، في مخيمات للاجئين وغيرها من المرافق التي تتيحها المفوضية، وفق إحصائيات الأمم المتحدة.

ويعود الترحيل إلى تركيا تطبيقًا لاتفاق وقعه الاتحاد الأوروبي مع أنقرة، مطلع 2016، يقضي بإعادة اللاجئين من اليونان إلى تركيا، التي جاؤوا منها، مقابل مساعدات مالية تحصل عليها تركيا من الاتحاد الأوروبي.

وطعن لاجئان سوريان بالقرار بعد فشل مناشدتهما لمنظمات حقوقية، على أمل إبطال قرار ترحيلهما، وفق ما قالت “فرانس برس”.

من جانبه، قال رئيس الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان، ديميتريس كريستوبولوس، إن الحكم “ينتهك حقوق اللاجئين”، وأن بإمكان المنظمات الحقوقية المؤيدة للاجئين رفع القضية إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

وسبق أن صرح وزير الهجرة اليوناني، يانيس موزالاس، الشهر الماضي، أن أثنيا ستعيد النظر في ملفات لجوء 392 طالب لجوء مرحّلين من ألمانيا إلى اليونان، وفي حال تمت الموافقة على الطلبات سيكون لديهم الفرصة للعودة إلى بلد أوروبي آخر، أما إن قوبلت بالرفض سيُرحلون إلى تركيا.

المصدر

ما هو تعليقك أنت؟
انشر الموضوع