أكادي الكندية تفتح أبوابها للراغبين في الهجرة والتعلم والعمل

ظمت عدة سفارات كندية حول العالم لقائات تواصلية لإطلاع الراغبين في الهجرة أو الدراسة أو العمل على مختلف الفرص المتاحة بامامهم وجهة “أكادي” الكندية، والتي تطل على المحيط الأطلسي .

هذا البعد الجغرافي، قالت نتالي دوبي، سفيرة كندا المعتمدة لدى المغرب، لا يعتبر بعد حقيقيا أمام العديد من القيم المشتركة ، مشيرة إلى أن “الشعب الكندي يبقى موحدا بفضل قيمه المشتركة، وتشبثه الدائم بالحرية والمساواة والتعددية الثقافية، مما يؤكد رغبته في إثراء النسيج الاجتماعي لبلاده بكفاءاة بشرية تتطلع الى استقطابها من جميع اقطار العالم على العموم.

وكشفت السفيرة الكندية أن هناك حظوظا كبيرة أمام الذين تقل أعمارهم عن 55 سنة للظفر بفرصة للهجرة إلى 4 محافظات كندية بمنطقة “أكادي” (ACADIE) الفرانكفونية، التي تقع في السواحل الشرقية لكندا على المحيط الأطلسية، عبر نظام الهجرة “ Express Entry ” المفتوح أمام الراغبين في ذلك.

[AdSense-B] وقالت دوبي إن مسؤولي هذه المنطقة يقدمون تسهيلات الراغبين في الاستقرار بهذه الأراضي أو متابعة دراستهم العليا أو البحث عن فرص استثمارية مربحة او تدبير مقاولة موجودة تعسر على اصحابها الاستمرار في تسييرها في ظل الشيخوخة التي تزحف على ساكنة هذه المناطق.

منطقة “أكادي”، التي تأسست سنة 1604، تضم 300 ألف نسمة . وعن المهن المطلوبة في منطقة “أكادي، قالت المسؤولة عن الهجرة الفرانكفونية بمنطقة “نوفو بورونسويك”، ماري جوزي كرو “نحن نبحث عن حاملين لشواهد جامعية أو باكالوريا وشواهد في القطاعات التقنية والمهنية والخدماتية المطلوبة في منطقتنا، ومن بينهم العاملون في قطاعات حرفية؛ كالميكانيك والكهرباء والجزارة وصانعي الحلويات، والتقنيون، والمهندسون في مجال الإعلاميات والتطبيقات الذكية، إلى جانب تخصصات عديدة أخرى”.

[AdSense-C]

وأوضحت المسؤولة الكندية أن “السعر الأدنى للأجر يبلغ 10.74 دولارات لكل ساعة عمل، وهو سعر خاص للمهن التي لا تتطلب أي تخصص معين، فيما يمكن أن يصل إلى 25 دولارا للساعة بالنسبة للتخصصات التي تتطلب مؤهلا متوسطا”، مبرزة أن “هناك فرصا استثمارية سانحة أمام المقاولين.” وكل هذه الامتيازات متاحة بمجرد الحصول على عقد عمل مؤقت ونهائي عند الالتحاق بالمنطفة ذات الخصاص، مع عدت خدمات اخرى للمساعدة المهاجرين على الاستقرار في هه المنطقة والاتذماج في النسيجين الاقتصادي والاجتماعي.

محمد شقور، المسؤول عن تسجيل الطلبة في جامعة “مونكتون”، أوضح أن الاندماج في المجتمع “الأكادي” مسألة سهلة بالنظر إلى انعدام العنصرية في هذه المنطقة، والتي يتميز سكانها بالحفاوة والتسامح.

وأضاف شقور: “المرونة التي تميز مجتمع أكادي تظهر من خلال برنامج الهجرة الذي تلتزم فيه السلطات المحلية في شرق كندا على المحيط الأطلسي، بمعالجة الطلبات في ظرف اقصاه 6 أشهر، قبل الانتقال إلى المرحلة الثانية للحصول على تأشيرة الهجرة التي تمنحها السلطات الفيدرالية الكندية في مدة إضافية لا تتجاوز 6 أشهر”.

وللمزيد من المعلومات يرجى زيارة الروابط

[AdSense-C]

Acadie

Nouvelle-Écosse     Nouveau-Brunswick  L’Île-du-Prince-Édouard   Terre-Neuve-et-Labrador

Classification nationale des professions (CNP) du Canada

Communiquer avec la province ou le territoire

Pour être désigné par une province ou un territoire, vous devez suivre les instructions présentées sur son site Web et communiquer directement avec l’administration concernée :

أكادي”-ACADIE[1]
ما هو تعليقك أنت؟
انشر الموضوع

مقالات ممكن أن تعجبك

اشترك بالنشرة الاخبارية