رجل يعتدي على سيدة عجوز ويحرق منزلها قبل أن يعود لإنقاذها!

رجل يعتدي على سيدة عجوز ويحرق منزلها قبل أن يعود لإنقاذها!
رجل يعتدي على سيدة عجوز ويحرق منزلها قبل أن يعود لإنقاذها!

كندا بالعربي: تعرضت إحدى كبار السن للضرب من قبل مجهول قام باقتحام منزلها ومهاجمتها هي وحفيدتها في منزلها بالقرب من شارع 121 Avenue and 102 Street في إدمونتون يوم السبت الماضي.

وقد قام المعتدي بضرب كامبل الجدة ورميها عن الدرج ومن ثم إشعال النار في منزلها وتم نقل الجدة إلى المستشفى بعد تعرضها لكسور في مفصل الورك وجروح وكدمات على وجهها.

وقالت كامبل أنها هرعت إلى الطابق السفلي بعد سماع صراخ حفيدتها، التي أشارت لها إلى رجل كان يحمل فأس ويتجه نحوها.

وقالت دورا كامبل أن الرجل لم يسمح لها بمغادرة الطابق وألقاها على الدرج، ومن ثم ضربها ست مرات محطماً وركها.

InterServer Web Hosting and VPS

وقالت: “لم أستطع الوقوف، بدأ يضربني بقوة وقال لي ألا أصرخ ولم أتمكن إلا من الصلاة”، وقلت له:” لما تقوم بذلك، وهل تقبل أن تقوم بجدتك بالذي تقومه به، وقلت في نفسي يا الله إذا كنت تستمع إلي فاغفر لهذا الرجل عما يفعله”.

لكن الرجل لم يتوقف بل قام بالصعود إلى الطابق العلوي وأشعل النار في منزل الجدة، وتمكنت حفيدتها كريستال كامبل من تسلق نافذة الطابق السفلي والهروب، إلا أن الجدة لم تتمكن  بالفرار على الرغم من محاولتها بالزحف إلى الخارج.

وهنا كانت المفاجئة، فعلى الرغم من قسوة هذا الرجل إلا أنه عاد إلى منزل الجدة مرة أخرى، وقام بإنقاذها من الحريق، وعندما حملها إلى الخارج.

ثم بعد ذلك أشار لأحد الجيران الذي قام بالاتصال بالشرطة، وأخذ الرجل يبكي بحرقة.

وقالت كامبل أنها غفرت له فعلته وسامحته، لكنها تمنت أن تقوم الشرطة بإلقاء القبض عليه ووضعه في السجن.

وقد خضعت كامبل لعملية جراحية في الفخذ خلال عطلة نهاية الأسبوع، ولديها سبع غرز في جبينها ولا تزال في المستشفى الآن، ولكن بفضل الله هي وحفيدتها لا تزالان على قيد الحياة.

وبعد عملية جراحية خطرة حاولت الجدة المشي بأسرع ما يمكن، وقالت: على الرغم من أن هذا مؤلم إلا أني آمل أن أتمكن من المشي مجدداً”.

ويدعى المتهم جاد بوسكويوس ويبلغ من العمر 33 عاماً، وهو الآن مطلوب على مستوى المقاطعة لمحاولة القتل، والاعتداء المشدد والحرق العمد.

اقرأ أيضاً:

The post رجل يعتدي على سيدة عجوز ويحرق منزلها قبل أن يعود لإنقاذها! appeared first on كندا بالعربي 24.

ما هو تعليقك أنت؟
انشر الموضوع

Mohager