بعد وفاة الأبناء السبعة إثر حريق التهم منزلهم في كندا.. أسرة سورية تقدم الشكر لمن دعمهم

قدم والدي الأطفال السبعة الذين لقوا حتفهم بسبب حريق في هاليفاكس منذ عام، الشكر للسكان على الحب والدعم الذي تلقياه في هذه المأساة.

حيث نجا اللاجئان السوريان إبراهيم وكوثر برهو من الحريق الذي دمر منزلهما في ضاحية Spryfield في هاليفاكس في 19 فبراير 2019، ولكن دون نجاة أبنائهما.
أولاد الزوجين السبعة الذين لقوا حتفهم، هم: أحمد البالغ من العمر 14 عاماً؛ رولا 12 عاماً؛ محمد، 9 اعوام؛ علا، 8 أعوام؛ هلا، 3 أعوام؛ رنا، عامان وعبد الله، ثلاثة أشهر.

وقال الزوجان يوم الثلاثاء: “نود أن نقدم خالص امتناننا لآلاف السكان من نوفا سكوشا الذين أظهروا لنا حبهم ودعمهم خلال العام الماضي”. ولا يزال إبراهيم برهو يتلقى العلاج في المستشفى بعد إصابته بحروق شديدة في معظم أجزاء جسمه.

وقال الدكتور جاك راسموسن، طبيب في وحدة الحروق في مستشفى هاليفاكس، إن برهو خضع لما يقرب من 15 عملية جراحية على مدار العام الماضي إلى جانب ساعات من العلاج الفيزيائي وعلاج النطق.

وفي الوقت نفسه، لم يقم المحققون في هاليفاكس بعد بتحديد سبب الحريق. وفي تحديث تم تقديمه في سبتمبر الماضي، قال المحققون إنهم كانوا قادرين فقط على تحديد أن الحريق بدأ في الجزء الخلفي من المنزل في غرفة المعيشة بالطابق الرئيسي.

ولم يتم العثور على شيء ليقودهم للاعتقاد بأن الحريق مشبوه أو بفعل فاعل، واستبعدوا التدخين، والأعطال الكهربائية كأسباب محتملة.

وقد تأثر مجتمع هاليفاكس بشدة بعد وفاة الأطفال، وحضر أكثر من 2000 شخص مراسم الجنازة لأطفال برهو في هاليفاكس.

جدير بالذكر أن العائلة، التي تنتمي إلى مدينة الرقة السورية التي مزقتها الحرب، وصلت إلى كندا كلاجئين في سبتمبر 2017.

في البداية، استقروا في منطقة Elmsdale الريفية، في نوفا سكوشا، على بعد حوالي 35 دقيقة شمال هاليفاكس، لكنهم انتقلوا إلى Spryfield للاستفادة من الخدمات التي تقدم للمهاجرين، بما في ذلك دورات اللغة الإنجليزية.

اقرأ أيضاً:

The post بعد وفاة الأبناء السبعة إثر حريق التهم منزلهم في كندا.. أسرة سورية تقدم الشكر لمن دعمهم appeared first on كندا بالعربي 24.

انشر الموضوع
تفضلوا بالانضمام الى صفحتنا على الفيسبوك للاطلاع على آخر اخبار الموقع