الاتحاد الأوروبي يمنح اللجوء لـ700 ألف شخص.. و السوريون في المقدمة

اشترك بالنشرة الاخبارية

FBFPowered by ®Google Feedburner

منحت دول الاتحاد الأوروبي الحماية لأكثر من 700 ألف من طالبي اللجوء في 2016 معظمهم من سوريا ، بحسب أرقام نشرها مكتب الإحصاءات الأوروبي.

وذكرت وكالات أنباء, أن عدد من حصلوا على اللجوء الذي يفوق ضعف من حصلوا عليه في 2015، يتوزع على ثلاث فئات هي لاجئ (55 في المئة) والحماية المؤقتة (37 في المئة) وترخيص الإقامة لدواع إنسانية (8 في المئة), بحسب مكتب الإحصاء.

وقال مكتب الإحصاءات الأوروبي أن العدد الأكبر من الأشخاص الذين حصلوا على الحماية سجل في ألمانيا التي شهدت أكبر عدد من طالبي اللجوء، حيث منحت أكثر من 445 ألف لاجئ قبولا في 2016 أي ثلاث مرات أكثر من 2015, وتأتي السويد ثانية بـ69 ألف قبول، ثم إيطاليا بـ 35.450 ألف وفرنسا (35.170) والنمسا (31.750).

وظل السوريون أبرز المستفيدين من الحماية في دول الاتحاد الأوروبي كما هو الحال في 2015 حيث فاق عددهم 405 ألف، أي 57 في المئة من الإجمالي ثم يأتي بعدهم العراقيون (65.800) والأفغان (61.800).

وكان مكتب الإحصاء الأوروبي أعلن في آذار الماضي ، أن عدد طلبات اللجوء المسجلة في دول الاتحاد العام الماضي بلغ أكثر من 1.2 مليون، كان أكثرهم من السوريون والعراقيون والأفغان، وألمانيا في صدارة المستقبلين.

ويشار إلى أن دول القارة الأوروبية شهدت خلال الأعوام الأخيرة أكبر موجة لجوء منذ الحرب العالمية الثانية, حيث دخل أكثر من مليون مهاجر ولاجئ بطرق غير شرعية إلى الاتحاد الأوروبي في العام الماضي، قادمين بحرا من تركيا إلى اليونان، فيما وصل 143 ألفاً هذه السنة فقط، مات منهم 460 غرقا حسب المنظمة الدولية للهجرة.

انشر الموضوع